التلوث آفة العصر

اذهب الى الأسفل

التلوث آفة العصر

مُساهمة  محمد ابراهيم في الثلاثاء 19 فبراير 2008, 10:45

مقدمة :
أصبحت مشكلة تلوث البيئة خطرا يهدد الجنس البشرى بالزوال ...... بل يهدد حياة كل الكائنات الحية والنباتات .......... ولقد برزت هذه المشكلة نتيجة للتقدم التكنولوجي والصناعي والحضاري للإنسان ويشمل تلوث البيئة كلا من البر والبحر وطبقة الهواء التي فوقها وهو ما أشار إلية القران الكريم في قوله : بسم الله الرحمن الرحيم ( ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيد الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون ) صدق الله العظيم
فأصبحت الكرة الأرضية اليوم مشغولة بهمومها 000000واصبح كوكبنا مشوها .......... وتغيرات المناخ تهدد جوها , والمبيدات أفسدت أرضها , والصناعات مزقت أوزانها / والقطع الجائر للأشجار نحر غابتها ، وهدد حيواناتها ، والسكان لوثوا مياهها ....... وهكذا بات كوكبنا محتاجا إلى كوكب أخر لكي نبدأ فيه وننشىْ حضارة جديدة نظيفة
مفهوم تلوث البيئة و أنواعه :
 مفهوم البيئة :
البيئة هي الوسط المحيط بالإنسان والذي يشمل كافة الجوانب المادية وغير المادية, البشرية منهما وغير البشرية فالبيئة تعنى كل ما هو خارج عن الإنسان وعن كيانه , وكل ما يحيط به من موجودات ........ والبيئة في ابسط تعريف لها هي ذلك الحيز الذي يمارس فيه البشر مختلف أنشطة حياتهم , وتشمل هذا الإطار كافة الكائنات الحية من حيوان ونبات والتي يتعايش معها الإنسان يأكل النبات والحيوان ويستفيد من كل منهما ....... وهكذا تستمر علاقة الإنسان بالبيئة المحيطة به من نبات وحيوان وموارد وثروات 0 ولقد نشأ علم البيئة ECLOGY الذي يبحث في أحوالها الطبيعية أو مجموعات النباتات أو الحيوانات التي تعيش فيها ، وبين الكائنات الحية الموجودة في هذه البيئة ECLOGY مكونة من مقطعين يونانية هما OIGUS وهى تعنى دراسة 0 ولقد درجنا في اللغة العربية على إطلاق اسم البيئة على التسمية ECOGLOGY فاختلط بذلك الأمر مع مفهوم البيئة بمعنىENUIRONMENT وأصبح عالم الأيكولوجى وعالم البيئة وكأنهما تسميتان مرادفتان لمجال عمل واحد ..... ولكن الواقع يختلف عن ذلك تماما ....... فعالم الايكولوجى يعنى كما ذكر " ايوجين ادوم " بدارسة وتركيب ووظيفة الطبيعة اى انه يحدد الحياة وكييفة استخدام الكائنات للعناصر المتاحة اما عالم البيئة ENVIRONMENTALIS فيعنى بدراسة التفاعل بين الحياة والبيئة , اى انه يتناول تطبيق معلومات في مجالات معرفية في دراسة السيطرة على البيئة , وهو يعنى بوقاية المجتمعات
من التأثيرات الضارة 0



النظام البيئي ECO SYSTEM
وهو عبارة من ما تحتوى اى منطقة طبيعية من كائنات حية ومواد غير حية بحيث تتفاعل مع بعضها البعض ومع الظروف البيئية , ويعنى ذلك ان عناصر البيئة تتفاعل مع نظام معين يطلق علية النظام البيئي 0
 عناصر الإنتاج
 عناصر الاستهلاك
 عناصر التحلل
النظام البيئي
هو التوازن القائم بين عناصرها المختلفة , فلو إن ظروف ما أدت إلى إحداث تغير من نوع ما في أحدى هذه العناصر فانه بعد فترة قصيرة قد تؤدى بعض الظروف الطبيعية الأخرى إلى تلاقى أثار هذا التغير ...... وتوجد الانظمه البيئية حولنا في كل مكان ........ ومن أمثلتها البحيرات والغابات والبحار ..... وكل منهما يمثل بيئة منفصلة قائمة بذاتها تعيش مكوناتها معا في توازن تام
مفهوم تلوث البيئة :
هو عبارة عن الحالة القائمة في البيئة الناتجة عن التغيرات المستحدثة فيها والتي تسبب للإنسان الإزعاج او الأمراض أو الوفاة بطريقة مباشرة , أو عن طريق الإخلال بالأنظمة البيئة وتعرف مسببات التلوث بالملوثات وتعرف الملوثات بأنها المواد أو الميكروبات التي تلحق الضرر بالإنسان أو تسبب الإمراض أو تودي به إلى الإحلال 0 والتعريف الحديث للتلوث يشمل على : كل ما يؤثر على جميع عناصر بما فيها من نبات وحيوان وإنسان وكذلك ما يؤثر في تركيب العناصر الطبيعية غير الحية مثل ( الهواء والتربة والبحيرات والبحار) ولقد صدق من قال إن الإنسان بدأ حياتة على الأرض وهو يحاول أن يحمى نفسه من غوائل الطبيعية وانتهى به الأمر بعد ألاف السنين __وهو يحاول أن يحمى الطبيعة من نفس أقسام التلوث__
 تلوث مادي : مثل تلوث الهواء والماء والتربة
 تلوث غير مادي : كالضوضاء التي تنتج عن محركات السيارات والآلات والورش والماكينات
يلحق بالإنسان من الأذى الفسيولوجي والضرر السيكولوجي
بالإضافة إلى الضرر العضوي مثل إصابة جهاز السمع في
الإنسان بالصمم 0
تلـــــــوث الهواء
وتتسبب ملوثات الهواء فى موت حوالي 50.000 شخصاً سنوياً (أي تمثل هذه النسبة حوالي 2 % من النسبة الإجمالية للمسببات الأخرى للموت) 0



ويشتمل تلوث الهواءعلى :
 تلوث الهواء بغاز ثاني أكسيد الكربون
 تلوث الهواء بثاني أكسيد الكبريت وأكسيد النيتروجين وأول أكسيد الكربون
 تلوث الهواء بعادم السيارات والرصاص
 تلوث الهواء بالشوائب
 تلوث الهواء بمركبات الكلورفلورد كربون
 تلوث الهواء بالعناصر الطبيعية مثل : ( البراكين ـ العواصف ـ عوامل أخرى )
 بعض الآثار الضارة بالبيئة والناجمة عم تلوث الهواء وتشمل على

 الأمطار الحمضية 0
 الإخلال بطبقة الأوزون
تلـــــــوث المــــاء
ويشمل على
 تلوث الأنهار والبحيرات وينقسم إلى
 تلوث نهر النيل وفروعه في مصر
 تلوث البحيرات في مصر ( تلوث بحيرات ـ المنزلة مريوط ـ البرلس ـ بحيرة ـ قارون ـ خليج ابو قير )
 تلوث البحار والمحيطات وينقسم إلى
 تلوث البحر الأبيض المتوسط
 تلوث شواطىء البحار والمحيطات
 تلوث البحار والمحيطات بمخلفات البترول وحوادث السفن
الإنسان وتلوث البر
ويشمل على
 التلوث الكيماوي ويشمل
 التلوث بالمبيدات الحشرية
 التلوث بالمخصبات الزراعية 0
 تلوث الأرض الزراعية
 صور أخرى من التلوث الكيماوي ( المنظمات الصناعية ـ التلوث بالفلزات الثقيلة ـ التلوث بالمركبات العضوية الهالوجينية ـ التلوث الناتج من الحوادث ـ الصناعية ـ والأسلحة الكيماوية )
 التلوث النووي
 صور أخرى من تلوث التربة , وتشمل على
 حرب الخليج وتلوث البيئة
 تلوث المدن ( تلوث القاهرة )
التلوث غير مادي(المعنوي )
 التلوث الكهرومغناطيسي
 التلوث السمعي ( الضوضاء)
 أنواع أخرى من التلوث المعنوي مثل ( تلوث ثقافي وإعلامى وأخلاقى وفكري)
 من أثار التلوث ( تلوث الآثار المصرية)

 التلوث السمعى (الضوضاء)

* التلوث السمعى (الضوضاء):
- يرتبط التلوث السمعى أو الضوضاء ارتباطاً وثيقاًً بالحضر وأكثر الأماكن تقدماًً وخاصة الأماكن الصناعية للتوسع في استخدام الآلات ووسائل التكنولوجيا الحديثة، فهي وثيقة الصلة بالتقدم والتطور الذي يسعى وراءه الإنسان يوماً بعد يوم.


* التلوث السمعى (الضوضاء):
يرتبط التلوث السمعى أو الضوضاء ارتباطاً وثيقاًً بالحضر وأكثر الأماكن تقدماًً وخاصة الأماكن الصناعية للتوسع في استخدام الآلات ووسائل التكنولوجيا الحديثة، فهي وثيقة الصلة بالتقدم والتطور الذي يسعى وراءه الإنسان يوماً بعد يوم.
* ما هو التلوث السمعى؟
إن الأصوات جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية، وأصبحت إحدى السمات التي تميزها. وهذه الأصوات لها مزايا عديدة فهي تمدنا بالمتعة والاستمتاع من خلال سماعنا للموسيقي أو لأصوات الطيور. كما أنها وسيلة ناطقة للاتصال بين كافة البشر، وتعتبر أداة لتحذير الإنسان وتنبيهه والتي نجدها متمثلة في: أجراس الباب، أو صفارات الإنذار. كما تخبرنا بوجود خلل ما مثل: الخلل في السيارات. لكن الآن وفي المجتمعات الحديثة، أصبحت الأصوات مصدر إزعاج لنا، لا نريد سماعها لذلك فهي تندرج تحت اسم "الضوضاء".
* وتوجد أنواع عديدة لهذا التلوث السمعى أو ما نطلق عليه "الضوضاء":
1- ضوضاء وسائل النقل.
2- ضوضاء اجتماعية.
3- ضوضاء صناعية.
4- ضوضاء الماء.
1- ضوضاء وسائل النقل:
- ما الذي يسبب ضوضاء وسائل النقل؟ توجد قائمة كبيرة وضخمة لمسببات هذا النوع من الضوضاء:
أ- ضوضاء الطرق والشوارع (السيارات):
وهى تأتي بشكل أساسي من السيارات والأتوبيسات وعربات النقل والدراجات البخارية (الموتوسيكلات)، وكل هذه الوسائل تسبب الضوضاء بطرق مختلفة. ومن أكثر الأشياء التي تزعج الشخص عند استخدام هذه الوسائل:
- عند إدارة المحرك.
- تغيير سرعات السيارة عن طريق محول السرعات.
- أصوات الفرامل.
- احتكاك الإطارات بالأرض.
- كاسيت أو إستريو السيارة.
- استخدام بوق السيارات.
ونصف المسئولية لإصدار هذه الأصوات المزعجة التي تلوث آذاننا وتسبب لنا المزيد من الضغوط، تقع علي عاتق السائق أو مستخدم هذه السيارة والتي تتمثل في:
- لابد أن يضمن سلامة سيارته وعدم وجود أعطال بها تسبب هذه الأصوات العالية.
- ولابد أن تكون القيادة سلسلة ببطء لتجنب الحوادث وعدم إزعاج الآخرين.
- عدم القيادة بجوار المناطق السكنية.
- تجنب القيادة ليلاً إن أمكن.
- وضع العربة بعيداً عن المناطق السكنية، رغم أن هذا الحل لن يجد القبول عند الكثير لأنهم سيفضلون الضوضاء عن ترك العربة بعيداً عن المنزل.
ب- ضوضاء السكك الحديدية (القطارات):
لا ينزعج العديد من الأشخاص بالضوضاء المنبعثة من القطارات بقدر انزعاجهم من ضوء السيارات، وإذا ضربت المقارنة بينهما فنجد دائماً تفضيل القطارات بشكل ما أو بآخر، ربما ذلك لأن نظرة أي شخص للقطارات تعكس اقتناعه بأنها وسيلة نافعة لا يمكننا تجنبها. بل ويرى العديد أنها لا تعتبر مصدراً للإزعاج علي الإطلاق.
ج- ضوضاء الطائرات (ضوضاء الجو):
وهذه مشكلة تؤرق الأشخاص الذين يعيشون بجوار المطارات. ولكن الضوضاء المنبعثة قلت عن الماضي بدرجة كبيرة لأن صناعة الطائرات تشهد كل ما هو جديد ومبتكر يومياً. حيث تحولت محركات الطائرات الكبيرة من محركات نفاثة إلي محركة نفاثة ذات مراوح وهذا ساعد علي تقليل الأصوات المنبعثة عند قيامها إلي جانب تقنيات أخرى عديدة، وبالرغم من أن الطائرات أصبحت أقل إزعاجاً عما كانت عليه من قبل لكن ازداد عددها وأصبح يوجد العديد من المطارات لكي تستوعب هذه الطائرات الأمر الذي يؤدي إلي وجود ضوضاء وعدم اختفائها تماماً مع هذا العدد الآخذ في التزايد وإذا كان لا يتأثر البعض مازال يوجد القليل الذي يتأثر بها وخاصة أثناء أوقات الليل حيث الهدوء.
2- الضوضاء الاجتماعية:
وتأتي هذه الضوضاء علي قمة الأنواع الأخرى، ويتمثل مصدرها في "الجيرة" وتنبعث هذه الضوضاء:
1- الحيوانات الأليفة مثل (الكلاب).
2- الأنشطة المنزلية.
3- أصوات الأشخاص.
4- إصلاح السيارات.
5- 10% أسباب أخرى.
وقد يستخدم المهندسون مواد معينة في الحوائط لعزل هذه الأصوات والتخفيف من حدتها ولكن هذه المواد باهظة التكاليف، ولذلك لم يتم التوصل إلي حل آخر ضد الضوضاء. وبما أن البشر هم البشر طبيعتهم لا ولن تتغير وسيعملون دائماً علي إزعاج غيرهم، فسيكون الحل بسيط هو أن نعي وندرك أن في كل وقت يضايقك سماع أصوات الضوضاء فأنت في نفس الوقت تضايق غيرك بضوضائك.
3- الضوضاء الصناعية (ضوضاء المصانع):
ويكون مصدرها المصانع أو أماكن العمل وهى تؤثر علي العاملين في هذه الأماكن، وعلي عامة الناس. نجد العامل في هذه الأماكن تتأثر حواسه السمعية من الأصوات التي يسمعها كل يوم، فهي ضوضاء خطيرة للغاية تضر بصحة الإنسان بشكل مباشر علي الرغم من أن باقي الأنواع تضر به أيضاً إلا أن هذه أخطرها علي الإطلاق.
4- ضوضاء الماء:
بالطبع ستتعجب وتسأل نفسك "هل توجد ضوضاء في البحار والمحيطات أو في الماء بوجه عام". توجد ضوضاء بالطبع في الماء لكن الإنسان هذه المرة لن يكون هو الوحيد المتأثر بما تسببه له من مشاكل ولكن تشاركه الكائنات البحرية الجميلة من الأسماك والحيتان. إن صوت الأمواج ممكن أن يكون مصدراً للإزعاج، أو صوت محركات السفن أو حتى صوت بعض الأسماك وإن لم نكن نسمعها. لكن توجد مخلوقات أخرى تتأثر بهذه الأصوات وتسمعها من علي بعد مثل "الحوت"، إن الأغنية التي يتغنى بها الحوت مشهورة منذ سنوات عديدة لكنها ليست مجرد أصوات يطلقها، ومن الاعتقاد القوي أن الحوت يستخدم هذه الأغنية لكي يتصل بغيره من الحيتان التي تبعد عنه مئات الأميال. وبازدياد هذه الضوضاء يزداد الخوف من عدم مقدرة الحيتان علي العثور أو الاتصال أو سماع بعضهم البعض الأمر الذي يؤثر علي الهجرة الجماعية لهم ومن ثمَّ مقدرتهم علي التكاثر وتعرضهم للانقراض.
* هل تعلم أن الضوضاء مفيدة فى بعض الأحيان!
إن الضوضاء ليست بالأمر السيئ طوال الوقت لكن لها فوائدها أيضاً، وخاصة إذا أراد تجاهل أصوات عالية أخرى يتبرم منها ولا يريد سماعها ومثال علي ذلك:
- إذا كنت تعيش بالقرب من شارع مزدحم بالسيارات، ولا تريد سماع أصواتها المزعجة فاستخدام النافورة التي ينبعث منها صوت الماء ستكون ضوضاء محببة إليك وتريد سماعها بدلاً من أصوات السيارات المزعجة.
- كما أن أصوات المكيفات الهوائية العالية تكون مفيدة في بعض الأحيان إذا كنت تعمل في مكتب مزدحم بالموظفين ولا تستطيع التركيز، فصوته المزعج سيكون سيمفونية عذبة بالمقارنة مع أحاديث الموظفين.
* كيفية تجنب إحداث الضوضاء:
- احترس مما تسببه من ضوضاء لغيرك، لا تسبب الإزعاج لمن يحيطون بك، فإذا كنت تعاني من ضوضاء الأشخاص الذين يعيشون من حولك، فلتكن أنت من ضمنهم. كن حساساً ومراعٍ للآخرين.
- لا تقم بالأنشطة الحيوية في ساعات متأخرة من الليل، أو إذا كان هناك مريض أو من يذاكر أو ينام.
- اخفض صوت التليفزيون والكاسيت.
- تجنب إقامة الحفلات المزعجة.
- ضمان سلامة ما تستخدمه من أدوات حتى لا تطلق أصواتاً مزعجة.
- لا تزعج من حولك بالحيوانات الأليفة التي تمتلكها.
- عدم استخدام الأجراس أو المنبهات العالية.
- تذكر دائماً:
أ- أن تقلل من الضوضاء الموجودة.
أو
ب- أن تجعلها مقبولة.
أو
ج- أن توقفها وتمنعها علي الفور إن أمكن ذلك.
* مقياس الضوضاء:
مقدار ما يتحمله الإنسان من ضوضاء حتى لا تسبب له الأرق فى النوم، ويقاس معدل الضوضاء هذا بوحدة تسمى الد يسيبل واختصارها (دى . بى) والتي تتراوح من 30 - 35 كحد أقصى لما يتحمله الإنسان من ضوضاء.
* الآثار المترتبة على الضوضاء:
1- فقدان السمع.
2- التوتر العصبي.
3- الشعور بالضيق.
4- الإصابة بالصداع وآلام الرأس.
5- فقدان الشهية.
6- فقد التركيز وخاصة في الأعمال الذهنية




حماية البيئة من التلوث
 دور الأعلام في حماية البيئة من التلوث ( الثقافة البيئية)
 حماية الهواء من التلوث
 طرق حماية البيئة من التلوث , وذلك من حيث
 التخلص من بقع الزيت في مياه البحر
 التخلص من المخلفات الصلبة
 التخلص من المخلفات السائلة
 الطاقة البديلة وحماية البيئة 0
 الزراعة وحماية البيئة , وذلك من حيث
 حماية التربة الزراعية من التلوث بالمبيدات
 تعمير الصحراء
 استخدام نبات البردي في معالجة مياه الصرف الصحي
 الاستفادة من نبات ورد النيل
 حماية الآثار في مصر من التلوث
 المحميات الطبيعية
 التشريعات والمؤتمرات الخاصة بحماية البيئة من التلوث
الإسلام وحماية البيئة من التلوث
يقول الله تعالى في كتاب الكريم بسم الله الرحمن الرحيم " ظهر الفساد في البحر بما كسبت ايدى الناس ليذيقهم بعض الذين عملوا لعلهم يرجعون "صدق الله العظيم فالآية الكريمة تشير بوضوح إلى الدمار الذي يحدث في البر والبحر نتيجة تدخل الإنسان في الكون وتشير الآية الضرر البالغ الذي يحل به من جراء عمل هذا .......... وهذه الأعمال الشائنة التي يقوم بها الإنسان وما ينتج عنها من تلوث وإضرار وأخطار هي ما عبر عنه القران الفساد والعلاج كما جاء في آخر الآية هو ضرورة الرجوع إلى منهج الله تعالى في تغير الأنفس حتى تتغير الأحوال وتطهير القلوب حتى تطهر الأجواء فقد دعا الإسلام إلى المحافظة على البيئة نظيفة طاهرة من كل تلوث بدءا من النهى عن التبول في الماء أو التبرز في الطريق العام

وحتى في الظل , فإذا تدبرنا آيات القران الكريم ونصوص السنة النبوية الشريفة نجدها زافرة بكل ما يدعو إلى النظافة والطهارة وجمال الكون والنفس

_________________
avatar
محمد ابراهيم
مدير الموقع

عدد الرسائل : 157
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mnitelnasrpress.montadarabi.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى